IFSB   الصفحة الرئيسة | اتصل بنا
About us
 

بيان صحفي

المركز الإعلامي

تقويم الأحداث

برامج و فعاليات مجلس الخدمات المالية الإسلامية لتسهيل تطوير صناعة الخدمات المالية الإسلامية     
Press Release > 2018

بنك بنغلاديش المركزي يتولى رئاسة المجلس الأعلى لمجلس الخدمات المالية الإسلامية

تاريخ النشر :6 ديسمبر 2018

6 ديسمبر 2018، جدة، المملكة العربية السعودية – أقر المجلس الأعلى لمجلس الخدمات المالية الإسلامية اليوم تعيين رئيس ونائب رئيس للمجلس الأعلى لعام 2019. وسوف يتولى معالي السيد/ فاضل كبير، محافظ بنك بنغلاديش المركزي رئاسة المجلس، في حين تتولى معالي السيدة/ شمسية محمد يونس، محافظة البنك المركزي الماليزي منصب نائب الرئيس. وسيترأس معالي السيد/ فاضل كبير رئاسة المجلس الأعلى خلفًا لمعالي الدكتور/ محمد الهاشل، محافظ بنك الكويت المركزي. وستكون هذه التعيينات نافذة من تاريخ 1 يناير 2019.

وفيما يلي لمحة موجزة عن رئيس المجلس الأعلى ونائبته:
باشر معالي السيد/ فاضل كبير عمله بوصفه المحافظ الحادي عشر لبنك بنغلاديش المركزي بتاريخ 20 مارس 2016، وقبل مباشرته لعمله في بنك بنغلاديش المركزي، كان يشغل معاليه منصب أمين السر الأعلى لحكومة بنغلاديش.

بدء معالي السيد/ فاضل كبير، حياته المهنية في عام 1980 ضمن الكادر التجاري والنقل بالسكك الحديدية التابع لجهاز الخدمة المدنية في بنغلاديش، وفي عام 1983 انضم معاليه للكادر الإداري لجهاز الخدمة المدنية في بنغلاديش. وخلال خدمته المدنية التي امتدت لمدة 34 عامًا شغل العديد من المناصب الرئيسة في وزارات مختلفة، حيث تولى منصب نائب المفوض العام وقاضي مقاطعة منطقة كيشورجانج، كما تقلد منصب أمين السر المشترك في وزارة التربية والتعليم، ومنصب المدير العام للأكاديمية الوطنية للتخطيط والتنمية، ومنصب المدير العام لأكاديمية إدارة الخدمة المدنية، ومنصب أمين سر وزارة السكك الحديدية، ومنصب أمين سر وحدة الشؤون المالية بوزارة المالية. كما تقلد معاليه منصب مدير في كل من مجلس إدارة مصرف جاناتا الحكومي بين عامي 2008 و2010، وبنك بنغلاديش المركزي من عام 2012 إلى عام 2014. وقبل انضمامه إلى بنك بنغلاديش المركزي، بوصفه محافظًا، كان يشغل منصب رئيس مجلس إدارة مصرف سونالي الذي يعد أكبر المصارف التجارية في بنغلاديش. ويحمل معاليه درجة البكالوريوس (مع مرتبة الشرف)، وماجستير آداب من قسم الاقتصاد في جامعة شيتاجونج.

وأما معالي السيدة/ شمسية محمد يونس، فهي تاسع من تولى منصب محافظ البنك المركزي الماليزي، حيث باشرت عملها بتاريخ 1 يوليو 2018. وتترأس معاليها لجنة السياسة النقدية، ولجنة الاستقرار المالي، واللجنة التنفيذية للاستقرار المالي في البنك المركزي الماليزي.

وقبل تعيينها في منصبها الحالي، شغلت معاليها منصب المدير المساعد لإدارة الأسواق النقدية والرأسمالية في صندوق النقد الدولي.

انضمت معالي السيدة/ نور شمسية إلى البنك المركزي الماليزي في عام 1987، وتولت مناصبًا متعددة في مجالات مختلفة بما فيها اللوائح التنظيمية الاحترازية، والتشريعات، والسياسات، والإرشادات الخاصة بالقطاع المالي والإشراف. كما أسهمت معاليها في مبادرات إعادة هيكلة القطاع المالي خلال فترة الأزمة المالية الآسيوية. واضطلعت معاليها بدور محوري في صياغة وتطبيق الخطة الرئيسة للقطاع المالي (2001 – 2010)، ومخطط القطاع المالي (2011 – 2020) الذي رسم خريطة لتطوير النظام المالي الماليزي.

وبصفتها نائبة لمحافظ البنك المركزي الماليزي من 2010 إلى 2016، كانت معاليها مسؤولة عن الإشراف على قطاعات المصرفية والتأمين والتكافل، والتحريات المالية والإنفاذ، وإدارة المواهب، والأمور المالية والخدمات المشتركة في البنك المركزي الماليزي. كما مثلت معاليها البنك المركزي الماليزي في لجنة بازل للرقابة المصرفية، ومجموعة العمل المالي.

حصلت معالي السيدة/ نور شمسية على درجة بكالوريوس الآداب من جامعة جنوب أستراليا في تخصص المحاسبة، وهي محاسبة ممارسة ومعتمدة.

والجدير بالذكر أن الاجتماع الثالث والثلاثين للمجلس الأعلى لمجلس الخدمات المالية الإسلامية الذي استضافه البنك الإسلامي للتنمية قد انعقد بتاريخ 6 ديسمبر 2018 في جدة بالمملكة العربية السعودية. وترأس الاجتماع معالي الدكتور محمد الهاشل، محافظ بنك الكويت المركزي، ورئيس المجلس الأعلى لمجلس الخدمات المالية الإسلامية لعام 2018، كما حضر الاجتماع رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية معالي الدكتور بندر بن محمد حجار، واثنا عشر محافظًا ونائب محافظ من عدة سلطات تنظيمية ورقابية، فضلًا عن حضور عشرة ممثلين رفيعي المستوى من أعضاء المجلس الأعلى، والأعضاء كاملي العضوية لمجلس الخدمات المالية الإسلامية يمثلون تسع عشرة دولة.


      العودة إلى أعلى الصفحة